إقتصاد عالمي

بايدن: ارتفاع أسعار الطاقة يعود إلى بوتين.. والرئيس الروسي: موسكو ليست السبب

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الخميس، إن ارتفاع أسعار الطاقة يعود إلى تصرفات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فيما بدأت العائلات الأميركية تشعر بارتفاع الأسعار الذي فرضه بوتين.

وأضاف أن التكاليف التي فرضناها على روسيا أكثر تدميرا من التكاليف التي نتحملها.

جاء ذلك بعد أن صرح الرئيس الروسي، اليوم الخميس، بأن ارتفاع أسعار الطاقة في العالم ليس بسبب روسيا، وأن بلاده مستمرة بالتزاماتها بشأن صادرات الطاقة.

وأكد بوتين، أن روسيا تواصل صادرات الطاقة حتى عبر أوكرانيا.

وقال بوتين، إن أسعار الغذاء في العالم سترتفع أكثر إذا زادت العقوبات على روسيا.

ووصف الرئيس الروسي، العقوبات ضد بلاده بـ”تصرفات غير شرعية من جانب الغرب، الذي يخدع شعوبه”، مؤكداً أن بلاده ستخرج من الأزمة بشكل أقوى.

شهدت أسواق السلع العالمية اضطرابات واسعة منذ بدء غزو روسيا لأوكرانيا في 24 فبراير الماضي، ووصلت أسعار النفط لمستويات قياسية ويتداول خام برنت حاليا عند 117.14 دولارا للبرميل.

ضمن مجموعة من العقوبات الاقتصادية، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن الثلاثاء فرض حظر أميركي على واردات الطاقة الروسية بما يشمل النفط والغاز، معززاً حملة ضغوط على موسكو رداً على غزو أوكرانيا.

جاءت هذه الخطوة في الوقت الذي تعمل فيه الدول المتحالفة مع الغرب على فصل روسيا عن الاقتصاد العالمي ومعاقبة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

المصدر: العربية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.