إقتصاد عالمي

أسهم التكنولوجيا تقود هبوط وول ستريت.. والاهتمام يتجه لاجتماع الفيدرالي

مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يهبط 1.29% إلى 4204.44 نقطة

انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500، في آخر جلسات الأسبوع يوم الجمعة، بعد أن قادت أسهم التكنولوجيا والنمو انخفاضا واسعا في الوقت الذي تحول فيه الاهتمام إلى اجتماع السياسة النقدية بمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي الأسبوع الحالي.

وفي ختام أسبوع متقلب، ارتفعت المؤشرات في بداية التعاملات بعد أن قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن هناك “تحولات إيجابية معينة” في المحادثات مع أوكرانيا دون تقديم أي تفاصيل لكن الأسهم هبطت بعد ذلك خلال الجلسة.

وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 239.03 نقطة أو 0.72% إلى 32935.04.

وامتد تراجع أسهم الشركات العملاقة مثل أبل وتيسلا إلى المؤشر ستاندر اند بورز 500.

وتراجعت أسهم ميتا بلاتفورمز بعد أن رفعت روسيا دعوى جنائية ضد الشركة المالكة لفيسبوك بعد أن غيرت الشبكة الاجتماعية قواعد خطاب الكراهية للسماح للمستخدمين بالدعوة إلى “الموت للغزاة الروس” في سياق الحرب مع أوكرانيا.

المصدر: العربية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.