إقتصاد لبنان

المحروقات تواكب هستيريا الدولار… مصدر في وزارة الطاقة: الجدول الرسمي لم يصدر بعد!

انتشر صباح اليوم جدول أسعار للمحروقات تبين لاحقاً أنه غير صحيح، بحسب ما أفاد ممثل موزعي المحروقات في لبنان فادي أبو شقرا “النهار”. كما أكد عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس لـ”النهار” أن “جدول المحروقات الذي صدر غير رسمي”.

من جهته، أكد مصدر في وزارة الطاقة لـ”النهار” أن الجدول الرسمي لم يصدر بعد.
كما أكد مصدر في وزارة الطاقة لـ”النهار” أن الجدول الرسمي لم يصدر بعد.

وكانت “الوكالة الوطنية للإعلام” قد نشرت الجدول الجديد لأسعار المحروقات، حيث أظهر تخطّي البنزين المليون ليرة.

وجاءت الأسعار بحسب الجدول الذي انتشر على الشكل الآتي:

بنزين 95 أوكتان: 1,050,000 ليرة لبنانية

بنزين 98 أوكتان:1,078,000 ليرة لبنانية

مازوت: 1,025,000 ليرة لبنانية

غاز: 655,000 ليرة لبنانية.

وفي السياق، أقفلت محطّات الوقود في محافظة عكار، أبوابها، حيث تمنّع أصحابها عن تعبئة أي من المشتقات النفطية، علماً بأن المحروقات متوفّرة في خزانات معظمها.

ويسير سعر صرف الدولار بخطى ثابتة نحو الـ56 ألف ليرة، بعد قفزة جنونية شهدها بالأمس من 53 ألفاً صباحاً إلى 55,500 ليرة مساءً.

وبعدما افتتح السوق السوداء على سعر 55,800 ليرة، ارتفع الدولار مجدّداً، منذ بعض الوقت، ليتخطّى عتبة الـ56 ألفاً.

وفي السياق، عمد سائقو “التوك توك” إلى قطع الطريق الدولية عند مستديرة ببنين العبدة على المدخل الجنوبي لمحافظة عكار، اعتراضاً على سوء الأوضاع المعيشيّة والحياتيّة وغلاء الأسعار.
كما أقدم محتجّون على قطع طريق المحمّرة عند جسر النهر البارد، وتدخل الجيش لفضّ إشكالات بين المارّة والمحتجّين، وأعيد فتح الطريق.
إلى ذلك، قطع أصحاب الفانات مدخل مدينة بعلبك الجنوبي محلّة الجبلي بالاتجاهين، احتجاجاً على غلاء المحروقات وتردّي الأوضاع.
كما قطع محتجّون أوتوستراد البداوي بالشاحنات للسبب عينه.

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.