تكنولوجيا و علوم

أرض خصبة لإساءة معاملة الأطفال.. دعوى قضائية جديدة ضدّ ميتا

زعم المدعي العام في نيو مكسيكو راؤول توريز في دعوى قضائية ضد ميتا، أن الشركة أصبحت “أرضًا خصبة” لإساءة معاملة الأطفال، وفقاً لشبكة “بي بي سي”.

وأوضح راؤول توريز بدوره أن مكتبه كان قد أنشأ حسابات مزيفة عدّة، تفاجئ بتلقيها صورا جنسية و”إغراءات”.

وطلب من المحكمة أن تأمر الشركة بإجراء تغييرات لحماية مستخدميها الأصغر سنا، زاعما أنها “رفضت” القيام بذلك طوعاً.

ورداً على ذلك، قالت ميتا إنها عملت جاهدة لاستئصال وتقييد الحسابات التي تسيء معاملة الأطفال.

لكن نيو مكسيكو قالت إن عمليات البحث التي أجراها محققوها كشفت أن بعض أنواع المواد الاستغلالية للأطفال كانت أكثر انتشارًا “بعشر مرات” على فيسبوك وإنستغرام مقارنة بالمواقع الإباحية.

وأبلغ محققو الدولة عن وجود مجموعات وحسابات تشارك محتوى إباحيًا خاصًا بالأطفال مع الشركة دون أي تأثير، وفقًا للملف.

وقال المدعي العام توريز: “يُظهر تحقيقنا في منصات التواصل الاجتماعي التابعة لشركة ميتا أنها ليست مساحات آمنة للأطفال، ولكنها مواقع رئيسية للمحتالين لتجارة المواد الإباحية المتعلقة بالأطفال واستدراج القاصرين لممارسة الجنس”.

ويُذكر أن القانون الأميركي يحمي الشركات من المسؤولية عن المحتوى المنشور على منصاتها.

لكن الدعوى القضائية في نيو مكسيكو قالت إن التوصيات التي قدمتها شركة ميتا تعني أنها لا تعمل مجرد ناشر.
 
 

 

لبنان ٢٤

زر الذهاب إلى الأعلى
error: