تكنولوجيا و علوم

مصدر لا نهاية له للطاقة.. إكتشاف مذهل لتوليد الكهرباء مباشرة من الهواء (صورة)

أشار باحثون أميركيون إلى ان العاصفة الرعدية يمكن إعادة تكوينها على مستوى جزيئات مفردة، وتصبح فعلياً مصدراً لا نهاية له للطاقة.

ولطالما تعامل العلماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في أمهيرست (UMass Amherst) مع مشكلة توليد الكهرباء من الهواء. وكانوا يجرون تجارب على مزارع بكتيريا Geobacter Sulfurreducens منذ سنوات عديدة، وفي سلسلة من الأوراق العلمية، أظهر الباحثون أن الهياكل النانوية المصنوعة من البكتيريا وفضلاتها قادرة على توليد الكهرباء.

وتنتج البكتيريا خيوطاً بروتينية بسمك نانومتر، مما يخلق بيئة لامتصاص موثوق للرطوبة من الهواء، على سبيل المثال، بناءً على التطور، قدم العلماء رقعة تولد الكهرباء عند جمع عرق الإنسان.

وأدى المزيد من العمل لتحسين مولد “الهواء” إلى اكتشاف مذهل، واتضح أن البكتيريا ليست ضرورية على الإطلاق. ويمكن صنع المولد من مجموعة متنوعة من المواد المتاحة بسهولة، ولكن الشيء الرئيسي هو تلبية شروط معينة. والمفتاح إلى ذلك هو إنشاء فرق رطوبة.

 

وفي أبسط الحالات، يتكوّن مولد توليد الكهرباء من الهواء من ورقتين مثقبتين واحدة فوق الأخرى. ويتم اختيار الثقب بطريقة يصعب على جزيئات الماء اختراقها، خاصة مع الرطوبة. ونتيجة لذلك، تتراكم الرطوبة على الطبقة العلوية أكثر من الطبقة السفلية، ويمكن أن يكون هناك العديد من هذه الطبقات، وهي نوع واحد من السحب الرعدية المشبعة بالرطوبة.

ويقول الباحثون إن المادة يمكن أن تكون واحدة للمناطق الرطبة وأخرى للمناطق الصحراوية، وكل ذلك بدون الكثير من الجلبة بشأن المستعمرات البكتيرية.

 

 

هذا واستنتج العلماء أنه من الممكن إنشاء مولدات طاقة من هياكل متعددة الطبقات، بحسب موقع “تيك نيوز سبيس”.

 

 
error:

أنت تستخدم إضافة Adblock

Hi, advertisements help us generate enough revenue to stay independent press and deliver unfiltered news. So please consider disabling your Ad Blocker software to continue using our website without any issues. Thank you for your understanding.